الخرطوم: الجريدة
اشتكى عمال (درداقات) بسوق أبو زيد من مصادرة (550) (درداقة) من قبل محلية امبدة وحدة الامير، عبر كشات استمرت (3) ايام متواصلة.
وقال العامل ادريس لـ (الجريدة) امس، ان عدد الدرداقات المصادرة حتى الآن وصل الى (550) درداقة، وأشار الى انه وحسب ايصال الغرامات فإن الدرداقة المحتجزة لن تسلم لصاحبها إلا بعد سداده غرامة تبلغ (105) جنيهات، مع الانتظار دون عمل لمدة اسبوعين. وتابع (ان لم يستلم بعد 14يوماً يتم تحويل الدرداقة الى قائمة المعروضات بالمزاد العلني)، ونوه الى ان الايصال نص على (فترة الحجز اسبوعين وبعدها ستباع المحجوزات بالمزاد العلني).
وأبان ادريس ان حملات المصادرة مستمرة حتى صبيحة امس الاربعاء، واضاف ان المصادرات ارهقتهم وتسببت في معاناة حقيقية للأسر التي يعولها اصحاب الدرداقات، وناشد المجلس التشريعي لولاية الخرطوم بالتدخل لمعالجة الامر.
ومن جانبه قال العامل والطالب الجامعي يس محمد احمد، ان هناك حملة شرسة من قبل المحلية على عمال الدرداقات في سوق ابو زيد منعت العمال من حقهم في العمل.
ومن جهته لفت العامل عمر بابكر التوم الى مخالفة ادارات المحليات للقوانين، حيث حدد المجلس التشريعي الرسوم على الدرداقة في (19) جنيهاً شهرياً، بينما يتحصل المتعهد (15) جنيهاً يومياً من كل عامل.
وفي السياق دعا عمال درداقات، رئاسة الجمهورية بالتدخل لحل ما وصفوه بالأزمة.