صادرت السلطات الأمنية بمدينة كريمة كتاب المفكر السوداني د.حيدر ابراهيم علي "أزمنة الريح و القلق والحرية، سيرة ذاتية".
وكانت السلطات الأمنية قد إحتجزت الكتاب القادم من القاهرة بتاريخ 10 مايو 2017 بجمارك مدينة كريمة بدعوى أن الكتاب لا يحمل إذن تصريح من إدارة المصنفات الادبية والفنية بالسودان.
ودعمت إدارة المصنفات لاحقاً قرار الأمن عبر تقرير يفيد بأن الكتاب يحوي نقداً هداما طال مؤسسات الدولة وشخصيات عامة معطية بذلك الضوء الأخضر للسلطات الأمنية بمصادرته.
ليضاف الكتاب إلى قائمة الكتب الآخرى للدكتور حيدر ابراهيم، الممنوعة من التداول في السودان وهي :
-سقوط المشروع الحضاري.
-أزمة الإسلام السياسي، الجبهة القومية في السودان نموذجاً.
- الامنوقراطية وتجدد الإستبداد في السودان.
-مراجعات الإسلاميين السودانيين، كسب السلطة وخسارة الدين